أدخل المادة المراد البحث عنها في محتوي الموقع ...
مادة البحث :
 
ما رأيك في مستوى الخدمات التي يقدمها الموقع؟


احصل علي فرصة افضل بنسخ محتوي ام القري يمكنكالاشتراك من هنا
خطابه بمناسبة بيعته

 جلالة الملك المعظم يوجه

خطابا الى الشعب في هذه المناسبة الكبرى

إخواني وأبناء وطني . . نحمد الله إليكم ونستعينه ونستغفره ونصلي ونسلم على نبيه محمد هادي البشرية ومنقذ الإنسانية ونسأله تعالى لنا ولكم التوفيق والسداد .

إخواني : لقد شاء الله جل وعلا أن يضع على عاتقنا هذا اليوم مسئولية الملك ونحن الذين حرصنا بكل ما وسعنا من جهد أن تجري الأمور في مجراها الطبيعي وألا تصل الى الحد الذي وصلت إليه . وحاولنا في السنوات الأخيرة أن تكف عن بلادنا وأمتنا ما قد تتعرض له من نتائج وخيمة غير أن العامة قد انتابها الجزع قبل الخاصة وتتالت الأحداث التي تعرفونها وما نحن الآن بصدد التعرض لها .

وجاء قرار أسرة آل سعود أجماعيا يلزمنا بالبيعة ثم تبعته فتوى أصحاب السماحة والفضيلة العلماء ورؤساء المحاكم والقضاة ثم قرار أعضاء مجلس الوزراء وأعضاء مجلس الشورى فلم يسعنا وقد ألح أهل الحل والعقد على وضع مسئولية الملك في عنقنا إلا القبول . وما كنا طوال المدة السابقة نرفض حتى مجرد التفكير في ذلك تهربا من المسئولية وإنما عزوفاً عن مظاهرها ورغبة صادقة في أن تجري الأمور ـ كما أسلفنا ـ في مجراها الطبيعي .

 والآن وقد شاءت إرادة الله الكبير أن نقوم بهذا الواجب المقدس فأنا نسأله تعال العون والتوفيق والسداد حتى نحقق لكم ما عقدتموه من آمال وحتى نصل ببلادنا العزيزة الى المستوى المنشود والهدف المرسوم . ثم أسألكم بعد ذلك فرداً فرداً من شعب هذا البلد الكريم أن تعينوني بكل جهدكم على أداء واجباتنا وتحقيق ما نصبوا إليه . وأول ما نرغب فيه منكم تقوى الله سبحانه وتعالى والتمسك بتعاليم دينه وأحكام شريعته فهو أساس عزتنا وهي مرد حكمنا وسر قوتنا . وتطلب منكم أن يضاعف كل واحد منكم جهده في حقله الذي يعمل فيه وأن نحس جميعاً أننا في معركة للبناء تتطلب صبراً وجهداً ستكون نتيجته بعون الله ثمرات يانعات ننعم بها وتنعم بها من بعدنا أجيالنا القادمة .

أما موظفو الدولة وكافة أجهزة الحكومة فيقع عليهم عبء خاص في هذه المعركة قوامه مخافة الله والأمانة المطلقة والشعور بالمسئولية .

أخواني : . . ولسنا في حاجة الى تكرار سياستنا الإصلاحية الداخلية التي سبق أن أعلنا عنها والتي نسير سيراً حسناً في تنفيذها في حدود إمكانياتنا وبكل طاقتنا ولكننا نؤكد لكم أنا وقد منحنا الله نعمة الاستقرار ستضاعف الجهد نحو تحقيق أهدافنا الإصلاحية في جميع مجالاتها السياسية والإدارية والاجتماعية والاقتصادية ، وسنبذل جهدنا في تدعيم الأساس ـ الديني الذي تقوم عليه هذه الدولة التي شرفها الله فجعل فيها بيته ومسجد نبيه ووضعها بذلك في مركز قيادي خاص منذ بزغ فجر الاسلام وانطلق مشعل الهداية وركب العروبة من أرضنا الطاهرة .

اخواني . . ولسنا أيضاً في حاجة لتكرار الأساس التقليدي الذي تسير عليه سياستنا الخارجية فنحن منذ أسس هذه الدولة بانيها وواضع أساس نهضتها المغفور له الملك عبد العزيز قد أثبتنا في المجال الدولي إيماننا بالسلام العالمي ورغبتنا في دعمه وتفويته ونشره في ربوع العالم وكنا ولا نزال نفعل ذلك بوحي من تعاليم ديننا وتقاليدنا العربية الأصيلة ونحن نؤيد الآن في سبيل ذلك نزع السلاح وتجنب البشرية مخاطر الأسلحة الفتاكة وندعو الى حرية تقرير المصير لكل الشعوب وحل المنازعات الدولية بالوسائل المرتكزة على الحق والعدل .

   ومن أهداف سياستنا الخارجية المعروفة التعاون إلى أقصى الحدود مع الدول العربية الشقيقة وتنفيذ مقررات مؤتمري القمة العربيين والسعي الى تحرير جميع أجزاء الوطن العربي التي لا تزال تحت الاستعمار ، والسير مع الدول الإسلامية في كل ما يحقق للمسلمين عزتهم ورفعة شأنهم ونؤيد ميثاق جامعة الدول العربية وندعمه ونسنده ونؤيد ميثاق هيئة الأمم المتحدة ومقررات مؤتمرات باندونج ودول عدم الانحياز ونسعى بكل ما أوتينا من قوة إلى أن يسود العالم سلام عادل وحرية وطمأنينة دائمة .

اخواني . . ونحن إذ نختتم خطابنا هذا نعود فندعوا الله جل وعلا أن يكون لنا عوناً وسنداً وأن يحقق لنا آمالنا أنه نعم المولى ونعم النصير . 

العدد 2045من ام القرى  الجمعة 2 رجب 1384 هـ الموافق  6 نوفمبر 1964 هـ

اسم المستخدم :
كلمة المرور :
ادخل بريدك الالكتروني لتصلك احدث الأخبار ...
البريد الالكتروني :
المستشار مصطفى عمر أمين
مستشار
المحامي ناصر عبد الحافظ
مستشار
368974